الأخبار

انطلاق حملة الزكاة في رمضان لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت

يطلّ علينا شهر رمضان المبارك، هذه السنة، في ظروف استثنائيّة، تحت وطأة المعاناة التي حلّت باللبنانيين، ما أدّى إلى تفاقم أوضاعهم المعيشيّة والمادّيّة، ناهيكم عن تداعيات انتشارجائحة كورونا، وما خلّفته من كارثة صحّيّة على المستشفيات، بسبب نقص في المعدّات والمستلزمات الطبّيّة والأدوية اللازمة لمعالجة المرضى وشفائهم من هذا الوباء.

وكما اعتادت جمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة في بيروت، في كلّ سنة، في هذه الأيّام المباركة، أن تؤدي واجبها الإنسانيّ تجاه العائلات والأفراد المحتاجين؛ سواء في الشقّ الاجتماعيّ أو التربويّ أو الصحّيّ؛ من خلال جمع التبرّعات المادّيّة والعينيّة، لتتمكّن من توزيع الحصص الغذائيّة وتعليم الطلّاب وإعانة المرضى.

وعليه، تنطلق حملة الزكاة في رمضان، تحت شعار "قدّم زكاتك في شهر الخير"، كمبادرة توعويّة للمسلم الصائم، كي يبادر إلى إخراج جزء من مدّخراته الماليّة؛ وفق الشريعة الإسلاميّة التي تنصّ على أنّ إيتاء الزكاة هو الركن الثالث من أركان الإسلام، وبهذا، أيضًا، يكون قد ساهم في دعم الجمعيّة لتوزيعها على مصارف الزكاة وفق الاية الكريمة الآية: ﴿ إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾ كي تبقى المعطاءة الأولى على الصعيدين الإنسانيّ والاجتماعيّ.

تتركّز حملة رمضان، هذا العام، في ثلاثة محاور أساسيّة؛ وهي: "علّمْ أولادك العاجزين عن دفع الاقساط المدرسية"، "داوِ مريضك المحتاج”، لتتمكّن المقاصد من تقديم خدماتها إلى المواطنين؛ حيث تسعى جاهدةً في تلبية احتياجات المجتمع؛ سواء؛ من حيث تغطية كلفة أقساط التلاميذ الذين يحصلون على العلم، في مدارسها المنتشرة في المناطق اللبنانيّة كافّة، أو من حيث معالجة المرضى الموجودين في مستشفى المقاصد وهم بحاجة للمساعدة، وبالأخص في مركز علاج السرطان وأورام الدم، فضلًا عن المرضى الذين يتعالجون داخل وحدة كورونا، أمّا المحور الثالث فهو يساهم في تأمين وجبات الإفطار التي سوف توزّع على العائلات الأكثر تضرّرًا وعلى الأفراد الذين يعيشون تحت خطّ الفقر، بسبب تردّي الحالة الاقتصاديّة التي وصلنا اليها وتدنّي قيمة الليرة اللبنانيّة الأمر الذي انعكس غلاءً في أسعار السلع في الأسواق.

  • 
  • 
  • 

وتستلم جمعية المقاصد زكواتكم، وفدية العجز عن الصيام، وصدقة الفطر لتوزع على المحتاجين والفقراء خلال شهر رمضان المبارك بإذن الله

للتبرع الاتصال على أرقام الجمعية 01313370 أو زيارة موقعها الالكتروني makassed.org/Donations

وختاماً، تهنئ عائلة المقاصد اللبنانيين عموماً والمسلمين خصوصاً بحلول هذا الشهر الفضيل وتتمنى أن يعمّ الأمن ويحلّ السلام على لبنان العزيز وشعبه.أعاننا الله على صيامه وقيامه.

Arabic